كورة عالمية

الدوري المصري

أحدث المواضيع

صوَّت لصلاح.. كاف يفتح باب التصويت على أفضل لاعب في إفريقيا

3:01:00 ص
صوَّت لصلاح.. كاف يفتح باب التصويت على أفضل لاعب في إفريقيا


أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" رسميًا انطلاق التصويت الجماهيري على جائزة أفضل لاعب في القارة السمراء لعام 2017، ظهر اليوم الأحد.

وينافس الدولي المصري محمد صلاح زميله الغاني في ليفربول ساديو ماني، والجابوني بيير إمريك أوباميانج نجم بوروسيا دورتموند الألماني على حصد الجائزة.

وأكد الاتحاد الإفريقي عبر موقعه الرسمي أن التصويت سيستمر حتى يوم 2 من شهر يناير المقبل، وبإمكان الجماهير التصويت لنجمها عبر الموقع الرسمي. عبر هذا الرابط

ومن المقرر أن يتم الإعلان عن الفائز في حفل كبير يعقده الكاف يوم 4 يناير 2018 في العاصمة الغانية أكرا.

يُذكر أن صاحب الـ25 عامًا فاز بجائزة أفضل لاعب إفريقي في 2017 من هيئة "بي بي سي"، ويعتبر من أقوى المرشحين لحصد الجائزة من "كاف"، لتكرار إنجاز محمود الخطيب عام 1983.

تشكيلة نادي الزمالك لخوض مباراة المقاولين

4:18:00 م
تشكيلة نادي الزمالك لخوض مباراة المقاولين


أعلن الجهاز الفنى للفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك قائمة الفريق الأبيض لخوض مباراة المقاولون العرب المقرر لها مساء غدا الثلاثاء وتضم القائمة 20 لاعبا هم ..

حراسة المرمى: أحمد الشناوى وعمر صلاح

خط الدفاع: محمد مجدى ومحمود حمدى الونش وعلى جبر وحازم إمام ومؤيد العجان وأحمد أبو الفتوح

خط الوسط: طارق حامد ومحمود دونجا وأحمد توفيق ومحمد أشرف روقة ومحمد الشامى ومحمد إبراهيم وأحمد مدبولى وأحمد داودا ويوسف أوباما

خط الهجوم : كاسونجو وبنجامين أشيمبونج وصلاح عاشور.

ويغيب عن الفريق كل من باسم مرسى و محمود علاء وأيمن حفنى ومحمود جنش وعبد الله جمعة للإصابة ، ومعروف يوسف ومحمد رمضان وأحمد مجدى وخالد قمر وأحمد رفعت وعلاء الشبلى ورزاق سيسيه لأسباب فنية.

تقرير.. هل تمنح ثلاثية برشلونة فرصة جديدة لصلاح للانضمام إلى ريال مدريد؟

8:45:00 ص
تقرير.. هل تمنح ثلاثية برشلونة فرصة جديدة لصلاح للانضمام إلى ريال مدريد؟


سقوط مؤلم أمام برشلونة في كلاسيكو الأرض بثلاثية نظيفة في سانتياجو برنابيو، أكّد معاناة ريال مدريد في الموسم الحالي، وجمّد رصيد الفريق الملكي بالدوري المحلي عند 31 نقطة في المركز الرابع بجدول الترتيب، بفارق شاسع خلف غريمه برشلونة متصدر الترتيب برصيد 45 نقطة، لتتراجع بقوة آمال الحفاظ على لقب الدوري.

الموسم الهزيل لفريق ريال مدريد، والذي امتد لدوري أبطال أوروبا أيضًا، حيث احتل العملاق الإسباني مركز الوصيف بمجموعته خلف توتنهام هوتسبر الإنجليزي، وتلقى أمامه هزيمة قاسية بثلاثة أهداف مقابل هدف في ستاد ويمبلي، عزز التوقعات بإبرام صفقات ضخمة في الصيف المقبل، امتدادًا لمنهج فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد، الذي اعتاد على إنقاذ الفريق بإنفاق مهول في أكثر من مناسبة منذ 17 عامًا.

مبكرًا وقبل الوصول لمنتصف الموسم، ربطت تقارير عديدة أكثر من نجم بالانتقال لفريق ريال مدريد، لتعزيز صفوف الميرينجي في الموسم المقبل، وكان الثنائي محمد صلاح نجم ليفربول وإيدين هازار نجم تشيلسي أبرز الأسماء التي ارتبطت بانتقال وشيك لصفوف ريال مدريد لتدعيم تشكيلته قبل أن تتطور الأمور إلى الأسوأ.

انتقال النجمين سويًا لصفوف الفريق الإسباني كان مستبعدًا نظرًا للمبالغ الضخمة التي سيطلبها الناديان الإنجليزيان للتخلي عن اللاعب الأبرز في صفوف كل منهما، وهو ما جعل الصحافة الإسبانية تتكهن بمفاضلة بينهما تستمر حتى نهاية الموسم، ليحسم ريال مدريد الأمر في الصيف المقبل بالتعاقد مع أحدهما، إلى جانب بعض الصفقات الأخرى الأقل سعرًا.

لكن النتيجة الثقيلة التي تلقاها ريال مدريد وسط أنصاره أمام خصمه الأبرز قد تغيّر الكثير من الأمور، نظرًا لتاريخ بيريز في مثل هذه المواقف، والمتعلق بكبرياء شخصي للرئيس المثير للجدل، والذي يسعى دومًا لتجاوز أزمات الفريق الملكي بإبرام صفقات ضخمة لا تخلو من الجانب الدعائي له ولناديه.

الولاية الأولى

اعتلى فلورنتينو بيريز عرش الرئاسة في ريال مدريد للمرة الأولى عام 2000، ورغم أن ريال مدريد كان بطلًا لأوروبا في ذلك العام، إلا أن الوضع المحلي المتواضع للفريق الملكي باحتلال المركز الخامس في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني دفع بيريز لإثبات قدرته على إنعاش صفوف فريق العاصمة الإسبانية على طريفته الخاصة، بإبرام تعاقدات قوية في ميركاتو الصيف.

أنفق بيريز 122 مليون يورو في ذلك الوقت، وهو المبلغ الذي كان ضخمًا للغالية مقارنة بمعدلات الإنفاق في سوق انتقالات اللاعبين، وكانت الصفقة الأبرز من نصيب البرتغالي لويس فيجو الذي نجح بيريز في فسخ عقده مع برشلونة مقابل 60 مليون يورو، كأغلى صفقة في التاريخ، كما تعاقد مع البرازيلي فلافيو كونسيساو مقابل 25 مليون يورو بعد موسم تاريخي للمهاجم الذي قاد ديبورتيفو لاكرونيا إلى تتويج استثنائي بلقب الليجا، وتعاقد أيضًا مع لاعب الوسط البارز في ذلك الوقت ميكاليلي من صفوف سلتا فيجو.

محاولة "إنعاش" في 2005

شهد موسم 2004/2005 استفاقة ملفتة لفريق برشلونة بقيادة نجمه البرازيلي رونالدينيو، ليُتوج بلقب الدوري على حساب ريال مدريد، كما ودع ريال مدريد دوري أبطال أوروبا على يد يوفنتوس الإيطالي في الدور الثاني.

قرر بيريز إنعاش صفوف فريقه بصفقات مميزة كان أبرزها ثنائي إشبيلية سيرخيو راموس وجوليو بابتيستا بعد أدائهما الملفت الذي ساهم في تتويج الفريق الأندلسي بكأس الاتحاد الأوروبي، ودفع ريال مدريد 47 مليون يورو للفوز بخدمات الثنائي، كما دفع 25 مليون يورو لاقتناص خدمات البرازيلي روبينيو لاعب سانتوس الذي أبهرت موهبته العالم في ذلك الوقت وتم تشبيهه بالأسطورة بيليه.

صفقات "العودة" في 2009

غادر بيريز مقعد الرئاسة في ريال مدريد قبل أن يعود في ولاية جديدة عام 2009 بعد موسم ودع فيه ريال مدريد دوري أبطال أوروبا بشكل مهين، بالسقوط أمام ليفربول برباعية نظيفة في الدور الثاني، وحل وصيفًا في الدوري بفارق 9 نقاط خلف برشلونة.

على طريقته الخاصة قرر بيريز حفظ كبرياء فريقه بموسم انتقالات تاريخي، تعاقد فيه مع اثنين من أبرز نجوم الكرة الأرضية في ذلك الوقت وهما البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي مقابل 94 مليون يورو، والبرازيلي كاكا نجم إيه سي ميلان الإيطالي مقابل 65 مليون يورو، كما تعاقد مع الفرنسي كريم بنزيمة مقابل 35 مليون يورو والإسباني تشابي ألونسو مقابل نفس الرقم.

حل عقدة الأبطال يساوي 175 مليون يورو

تعاقد بيريز عام 2010 مع البرتغالي جوزيه مورينيو صاحب المسيرة المميزة في دوري أبطال أوروبا مع أكثر من فريق لمحاولة اقتناص البطولة الأوروبية الأغلى، إلا أن المدرب البرتغالي لم ينجح في التتويج القاري رغم الوصول إلى الدور نصف النهائي 3 مرات متتالية.

ورغم تواجد العديد من النجوم المميزين في الفريق إلا أن بيريز وجد الحل كعادته في إبرام صفقات من عيار ثقيل بعد رحيل مورينيو في 2013، كلفت النادي الإسباني 175 مليون يورو، وكان أبرزها صفقة الويلزي جاريث بيل نجم توتنهام هوتسبر، الذي انضم في صفقة لم يتم الإعلان عن قيمتها المادية، إلا أن مصادر مقربة من النادي الملكي أكدت وصول قيمتها إلى 100 مليون يورو، كما تعاقد مع الموهوب الإسباني إيسكو أفضل موهبة صاعدة في العالم في ذلك الوقت مقابل 30 مليون يورو حصل عليها فريقه مالاجا، ودفع 32 مليون يورو للتعاقد مع صاعد آخر هو إيارامندي لاعب ريال سوسيداد.

تقارير: صلاح يريد ريال مدريد من أجل رونالدو.. وبيريز معجب به

8:41:00 ص
تقارير: صلاح يريد ريال مدريد من أجل رونالدو.. وبيريز معجب به


أكدت تقارير إعلامية عالمية على وجود رغبة لدى المصري محمد صلاح في الانتقال إلى ريال مدريد الأسباني خلال الفترة المقبلة.

صحيفة دايلي إكسبريس الإنجليزية أكدت على أن صلاح يريد الانتقال إلى ريال مدريد من أجل التواجد إلى جانب البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب الملكي.

وأوضحت الصحيفة أن رونالدو بات على مقربة من الرحيل عن ريال مدريد عاجلاً أو آجلاً، مؤكدةً على أن صلاح يريد اللعب إلى جواره قبل رحيله.

وشددت الصحيفة على أن صلاح طلب من وكيله العمل خلال الفترة المقبلة من أجل انتقاله إلى ريال مدريد ليلحق برونالدو قبل رحيله.

ومن جانبها، أكدت صحيفة دون بالون الأسبانية على وجود حالة من الإعجاب من جانب الثنائي فلورينتينو بيريز رئيس ريال مدريد، وزين الدين زيدان المدير الفني للفريق بصلاح.

وشددت الصحيفة الأسبانية على أن بيريز وزيدان مقتنعان بأن صلاح سيكون هو الحل الأمثل ليحل محل الويلزي جاريث بيل جناح الفريق.

الجدير بالذكر أن محمد صلاح يتربع حالياً على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 15 هدف، بفارق ثلاثة أهداف عن هاري كين مهاجم توتنهام.

فالفيردي: لم أتفوق تكتيكيا على زيدان

8:38:00 ص
فالفيردي: لم أتفوق تكتيكيا على زيدان


قال إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، اليوم إن لقب الليجا "لم يحسم بعد" على الرغم من فارق النقاط الكبير الذي يبتعد به الفريق الكتالوني عن منافسيه عقب فوزه الكبير ظهر اليوم بثلاثية نظيفة في عقر دار غريمه التقليدي ريال مدريد، مضيفا بأنه لم يتغلب خططيا على نظيره الفرنسي زين الدين زيدان.

وعزز البرسا من صدارته بعدما رفع رصيده لـ45 نقطة ويبتعد بفارق 9 نقاط كاملة عن ملاحقه أتلتيكو مدريد، و14 عن الفريق الملكي الذي يمتلك مباراة مؤجلة أمام ليجانيس، ليواصل خطواته الثابتة نحو لقب الليجا.

وقال المدرب الباسكي في تصريحات عقب المباراة إن لقب الليجا "لم يحسم بعد. نمتلك أفضلية على المنافسين، ولكننا لا نركز على هذا الأمر. نريد حصد النقاط والنظر للأمام".

وشدد "ما زالت هناك مباريات كثيرة. أريد ألا يتمكن أي خصم من هزيمتنا، ولكن هذا ما سيفكر فيه الريال وأتلتيكو، الذين خسرا في هذه الجولة".

وحول مباراة "الكلاسيكو"، أوضح فالفيردي أن فريقه استحق الفوز بجدارة، إلا أن أكد أنه لم يتفوق تكتيكيا على زيدان.

وصرح "لا أعتقد أنني فزت بالمباراة التكتيكية أمام زيدان. هذه اللعبة تعتمد على التفاصيل الصغيرة، أو لحظة حاسمة، ومن ثم تأتي النتيجة".

وتابع "عندما يخسر فريق، فالجميع يشعر بالخطر. أقولها عن تجربة، مثلما حدث في كأس السوبر الإسباني الأخير".

وأضاف "لاعبو الريال ضغطوا علينا بقوة في الشوط الأول. عززوا من قوتهم في وسط الملعب وطبقوا الرقابة اللصيقة رجل لرجل، وأجبرونا على الاعتماد على التسديد من خارج المنطقة. لم نتمكن من فرض أسلوب لعبنا وكان علينا تخطي الخط الدفاعي الأول من أجل تشكيل الخطورة".

وأثنى فالفيردي على أداء حارسه الألماني مارك-أندريه تير شتيجن الذي كان حاضرا بتصديات حاسمة حافظت لفريقه على التفوق.

وقال في هذا الصدد "مارك كان حاسما في النتيجة بتصدياته ولأنه كان الأول في خروج الكرة من مناطقنا بسبب هدوئه المعتاد. هناك لحظات يكون الجميع ملتف حوله ولكنه يشعر بثقة كبيرة وهدوء".

وكان للثنائي البرازيلي باولينيو والبلجيكي توماس فيرمايلين حصتهما من ثناء المدرب الباسكي على أدائهما الكبير خلال المباراة.

مرتضى يعقد جلسة مع رئيس الإسماعيلي للاتفاق على الصفقات الشتوية

8:34:00 ص
مرتضى يعقد جلسة مع رئيس الإسماعيلي للاتفاق على الصفقات الشتوية


يعقد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، جلسة مع إبراهيم عثمان رئيس نادي الإسماعيلي، جلسة مساء اليوم للاتفاق على الصفقات الشتوية المقبلة. 

وبحسب الموقع الرسمي لنادي الزمالك، فإن الجلسة تأتي للحديث عن تبادل الفريقين لبعض اللاعبين في سوق الانتقالات المقبلة. 

ويرغب الإسماعيلي في الحصول على بعض لاعبي الزمالك، كما يسعى الأبيض للتعاقد مع بعض لاعبي الدراويش. 

وكانت إدارة الزمالك أعلنت الصيف الماضي رغبتها في التعاقد مع ثنائي الإسماعيلي محمد عواد وإبراهيم حسن إلا أن إدارة الدراويش رفضت التخلي عن الثنائي. 

جدير بالذكر أن الإسماعيلي يتصدر ترتيب مسابقة الدوري برصيد 31 نقطة، في المقابل يأتي الزمالك في المركز الخامس برصيد 22 نقطة.

أسطورة ليفربول متغنيا بصلاح: منافسه سيقول يوما لقد واجهت لاعبا عظيما

8:52:00 م
أسطورة ليفربول متغنيا بصلاح: منافسه سيقول يوما لقد واجهت لاعبا عظيما


امتدح جيمي جارجر لاعب ليفربول السابق، والمحلل الكروي الحالي، لاعب الفريق محمد صلاح، قائلا أن لاعب أرسنال الذي لعب أمامه، سينظر إلى تلك المباراة، ويقول أنه لعب أمام لاعبا عظيما.

أحرز محمد صلاح هدفا، وصنع آخر، أمام أرسنال خلال المباراة التي جمعتهما في الجولة الـ19 من الدوري الانجليزي، والتي أقيمت مساء الجمعة على استاد الإمارات.

وقال جارجر في تحليله للمباراة متغنيا باللاعب المصري: "ياله من رجل خطير (صلاح)، يالها من لمسة رائعة دائما ما تخرج من قدمه."

وتابع: "ميتلاند نيلز (المدافع الأيسر لأرسنال) سوف يشاهد المباراة مجددا، ويعلم أنه لعب في مباراة حقيقية أمام لاعب عظيم."

وأضاف: "لقد تمكن من تسجيل هدف مجددا، وفي كل مرة تذهب الكرة أمامه يعلم الجميع أن هناك خطورة كبيرة علينا أن ننتظر حدوثها."

كلاسيكو الكريسماس.. ريال مدريد يستضيف برشلونة في مباراة نتيجتها بين "+8" و"+14"

8:50:00 م
كلاسيكو الكريسماس.. ريال مدريد يستضيف برشلونة في مباراة نتيجتها بين "+8" و"+14"


فيما لا يزال ريال مدريد منتشيا باللقب الثمين الذي أحرزه خلال بطولة كأس العالم للأندية التي اختتمت يوم السبت الماضي في أبو ظبي ، يتطلع برشلونة إلى وضع الريال مجددا تحت الضغط من خلال الفوز عليه في مباراتهما المقررة السبت ضمن منافسات المرحلة السابعة عشر من الدوري الإسباني.

ويصطدم الفريقان السبت على استاد "سانتياجو برنابيو" بالعاصمة الإسبانية مدريد في مواجهة أطلق عليها لقب "كلاسيكو الكريسماس" لتزامنها مع الاستعداد لأعياد الكريسماس ولكونها المباراة الأخيرة لكليهما في العام الحالي حيث تبدأ بعدا فترة العطلة الشتوية.

ويسعى برشلونة إلى توجيه ضربة قاتلة وقاضية إلى طموحات منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد من خلال هذه المباراة.

وعلى مدار 16 مباراة خاضها برشلونة في المسابقة حتى الآن ، لم يتعرض الفريق لأي هزيمة كما يتفوق الفريق المتصدر حاليا على الريال صاحب المركز الرابع بفارق 11 نقطة قبل هذه المباراة وتتبقى للريال مباراة مؤجلة، وسيكون صراع الفريقين بين رفع الفارق إلى 14 نقطة بفوز برشلونة، أو تقليله لثمان نقاط بفوز ريال مدريد.

وبعد الكبوة التي تعرض لها الفريق في بداية رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الإسباني هذا الموسم ، استعاد الريال بقيادة مديره الفني الفرنسي زين الدين زيدان اتزانه مؤخرا وسحق أشبيلية 5 / صفر قبل السفر إلى أبو ظبي حيث توج هناك بلقب مونديال الأندية.

ورغم هذا ، لا يزال الريال يعاني من أزمة ثقة ما يؤكد حاجة الفريق الماسة إلى الفوز في لقاء الكلاسيكو لأن الهزيمة في هذه المباراة ستقصي الريال بشكل كبير من دائرة المنافسة على لقب البطولة في الموسم الحالي قبل وصول قطار الموسم إلى منتصف الطريق.

وقدم إيرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة بداية ناجحة مع الفريق في الدوري الإسباني رغم الصدمة الكبيرة التي تعرض لها بالهزيمة الثقيلة أمام الريال في كأس السوبر الإسباني مطلع هذا الموسم خلال أغسطس الماضي.

وواجه فالفيردي أزمة أخرى في بداية عمله مع برشلونة حيث رحل البرازيلي نيمار دا سيلفا إلى باريس سان جيرمان الفرنسي كما أصيب بديله الفرنسي عثمان ديمبلي ليغيب عن صفوف الفريق لفترة طويلة.

ورغم هذا ، نجح فالفيردي في التحدي وقدم فريقا قويا سواء من الناحية الدفاعية أو الهجومية.

واهتزت شباك برشلونة سبع مرات فقط في 16 مباراة خاضها حتى الآن في الدوري الإسباني هذا الموسم. وكان هذا بفضل تألق الألماني مارك أندري تير شتيجن حارس مرمى الفريق وأيضا بفضل الأداء الخططي الرائع الذي طبقه فالفيردي.

وفي غياب نيمار وديمبلي ، لجأ فالفيردي إلى تغيير طريقة لعب الفريق من 4 / 3 / 3 إلى 4 / 4 / 2 حيث قدم فالفيردي اللاعب البرازيلي باولينيو جونيور الذي أصبح عنصرا أساسيا مهما في صفوف الفريق على عكس كل الانتقادات التي وجهت إلى برشلونة لدى التعاقد مع هذا اللاعب في آب/أغسطس الماضي والسخرية اللاذعة من وسائل الإعلام والجماهير تجاه هذه الصفقة.

وقدم باولينيو أداء رائعا في المباريات التي خاضها كما سجل ستة أهداف للفريق في الدوري الإسباني حتى الآن وهو ما يفوق رصيد أي من لاعبي ريال مدريد في قائمة هدافي المسابقة هذا الموسم.

وقال باولينيو : "أحاول دائما وأبذل قصارى جهدي مع الفريق ولا أبالي كثيرا بتسجيل الأهداف ولا أشعر بالقلق إزاء هذا ، رغم أن تسجيل الأهداف يكون أمرا جيدا دائما ويساعد الفريق على الانتصارات... أفكر دائما في كيفية مساعدة زملائي ومساعدة برشلونة على تحقيق أهدافه والفوز بالبطولات. ومن أجل هذا ، يتعين الفوز بمباريات كبيرة مثل لقاءات الكلاسيكو أمام ريال مدريد. نتحلى بالثقة في الوقت الحالي".

ومثلما هو الحال بالنسبة لديمبلي ، يفتقد برشلونة أيضا جهود كل من صامويل أومتيتي وباكو ألكاسير وجيرارد دولوفيو للإصابات.

ورغم هذا ، يتحلى الفريق بالثقة البالغة خاصة بعد فوزه الكبير على ديبورتيفو لاكورونا 4 / صفر في مباراة بالدوري الإسباني شهدت تسجيل باولينيو لهدفين وزميله المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز للهدفين الآخرين.

وكان سواريز من أبرز المشاكل التي واجهت برشلونة في الموسم الحالي حيث سجل اللاعب ثلاثة أهداف فقط في أول 14 مباراة خاضها مع الفريق في مختلف البطولات.

ورغم هذا ، تحسن مستوى اللاعب بعدما حصل على قسط من الراحة في نوفمبر الماضي نظرا لعدم استدعائه إلى صفوف منتخب بلاده لمباراتين وديتين.

ورفع سواريز رصيده الآن إلى ستة أهداف في سبع مباريات كما استعاد أفضل مستوياته ليتألق إلى جوار زميله الأرجنتيني ليونيل ميسي متصدر قائمة هدافي الدوري الإسباني هذا الموسم برصيد 14 هدفا حتى الآن.

وقال ميسي : "سيكون أمرا رائعا أن نفوز بالكلاسيكو لمدى أهمية هذه المباراة. سنحظى بأفضلية هائلة رغم ان المشوار لا يزال طويلا في الدوري هذا الموسم... سيكون أمرا جيدا أن نفوز بالمباراة في نهاية العام ليكون كريسماس سعيدا لنا".